النظام الغذائي الصحي يقلل خطر الإصابة بالخرف

img

كشفت دراسة علمية أن تناول كميات كبيرة من الخضروات والفواكه والأسماك يقلل خطر الإصابة بمرض الخرف بنسبة 90 في المئة.

وأبرزت الدراسة، التي أجراها فريق من العلماء في جامعة شرق فنلندا، أهمية النظام الغذائي في كل مراحل حياة الإنسان من أجل الوقاية من مرض الخرف، وبخاصة في مرحلة منتصف العمر، أي ما بين سن 40 إلى 50 عاماً.

وعمد فريق البحث إلى إجراء الدراسة على 2000 شخص، وشارك في متابعة الدراسة 1449 متطوعاً تراوحت أعمارهم عند بدء الدراسة بين 39 و65 عام وبلغت عند نهاية الدراسة 65 إلى75 عاماً. واستخدم فريق البحث في هذه الدراسة مؤشراً يعتمد على استهلاك مجموعة متنوعة من الأطعمة لتقييم العلاقة بين النظام الغذائي وداء الخرف.

وصنفت الخضروات والفاكهة واٍلأسماك والدهون غير المشبعة من منتجات الحليب، ضمن المكونات الغذائية الصحية، بينما صنفت النقانق والبيض والحلويات والمشروبات السكرية والسمك المالح والدهون المشبعة من منتجات الحليب على أنها أطعمة غير صحية.

وأشارت إلى إمكان وجود تفاعل بين المواد الغذائية لذلك فمن المنطق النظر إلى النمط الغائي للشخص بأكمله .

وتناول البحث تأثير النظام الغذائي الذي يحتوي على الدهون المشبعة على الأداء الإدراكي للشخص، بما في ذلك خطر إصابته بمرض الخرف في شكل منفصل. وأظهرت النتائج ارتباط تناول كميات كبيرة من الدهون المشبعة بسوء الوظائف الإدراكية وتردي الذاكرة وزيادة أخطار الضعف الإدراكي خلال فترة الدراسة التي استمرت 21 عاماً. كما تبين أن تناول كميات كبيرة من الدهون المشبعة ارتبطت مع زيادة خطر الإصابة بالخرف بين أولئك الذين يحملون عاملاً وراثياً لتطور المرض لديهم.

وخلصت الدراسة إلى أنه «يمكن لمن يحمل العامل الوراثي لمرض الخرف تأخير تطور وظهور المرض من خلال تناول الزيوت النباتية والأسماك في نظامهم الغذائي».

Comments

comments

الكاتب Barakat Sarhan

Barakat Sarhan
Barakat Sarhan

بكالوريوس ادارة صناعية هوايتى الانترنت و التصميم قمت بانشاء هذا الموقع لتعم الفائده على الجميع فهو موقع متنوع تجد فيه كل ما تبحث عنه.

مواضيع متعلقة

اترك رداً